ساعاتمجوهرات وساعات

ساعة نافيتايمر ذات الرقم المرجعي 1959 806 ري إديشن (Navitimer Ref. 806 1959 Re-Edition) من بريتلينغ (Breitling)

في عام 1952، صنعت بريتلينغ (Breitling) ساعة نافيتايمر (Navitimer) التي كانت ساعة كرونوغراف ثورية سرعان ما احتلت مكانًا دائمًا لها في كل قمرة قيادة. حيث ارتداها الطيارون أثناء بعض من أبرز التطورات التي شهدها قطاع الملاحة الجوية، وذلك بفضل مسطرة منزلقة مبتكرة مكَّنتهم من إجراء جميع الحسابات الضرورية للرحلة. وقد كشفت بريتلينغ (Breitling) الآن عن ساعة نافيتايمر ذات الرقم المرجعي 1959 806 ري إديشن (Navitimer Ref. 806 (1959 Re-Edition التي تحتفي بواحد من أبرز التصاميم العريقة لساعة نافيتايمر (Navitimer) التي أُطلِقت قبل 60 سنة بالضبط.

تاريخ الساعة

مواصلة الإرث العريق لساعة نافيتايمر (Navitimer)

أعلنت بريتلينغ (Breitling) عن إطلاق أول نسخة جديدة من الساعة، مع وجود خطط لإطلاق نسخ لاحقة في المستقبل. وساعة نافيتايمر ذات الرقم المرجعي 1959 806 ري إديشن (Navitimer Ref. 806 1959 Re-Edition) هي ساعة كرونوغراف تمثل نسخة مطابقة بأدق التفاصيل من تصميم واحدة من أشهر ساعات نافيتايمر (Navitimer) الأولى، وهي ساعة بريتلينغ (Breitling) ذات الرقم المرجعي 806، بما في ذلك الميناء الأسود بالكامل والموانئ الفرعية ذات الألوان المتناسقة والقرص الدوار المرصع بالكريستال.

وترتبط ساعة نافيتايمر ذات الرقم المرجعي 1959 806 ري إديشن (Navitimer Ref. 806 1959 Re-Edition) من بريتلينغ (Breitling) ارتباطًا مباشرًا بواحدة من أعرق الساعات في تاريخ صناعة الساعات. واحتفالًا بالسنة التي أُنتج فيها هذا التصميم، فإن عدد الساعات التي صُنِعت في هذه النسخة المحدودة يقتصر على 1959 ساعة تحمل كل واحدة منها رقم محددًا منقوشًا على غطاء العلبة. وبالنظر إلى هذا الإرث الغني، تتطلع بريتلينغ (Breitling) لصنع نماذج أخرى احتفالًا ببعض أبرز الساعات التي أنتجتها الشركة عبر تاريخها.

ويقول الرئيس التنفيذي لبريتلينغ (Breitling) جورج كيرن معبرًا عن ثقته في أن الساعة الجديدة ستحظى بترحيب كبير: “شعرنا بسعادة غامرة في السنة الماضية عندما علمنا بوجود عدد كبير من الشغوفين بإرث بريتلينغ (Breitling) وأن هناك اهتمامًا كبيرًا ليس بمنتجاتنا الجديدة فحسب، بل أيضًا بإرثنا وساعاتنا السابقة. وساعة نافيتايمر ذات الرقم المرجعي 1959 806 ري إديشن (Navitimer Ref. 806 1959 Re-Edition) ستمنح عُشاق بريتلينغ (Breitling) الجدد ومتابعيها عبر العقود الماضية فرصة لامتلاك ساعة حصرية خاصة بهم من إرثنا الأسطوري والاستمتاع بها.”

صُنِعت الساعة نافيتايمر (Navitimer) من بريتلينغ (Breitling) لأول مرة في عام 1952، وهي ليست أشهر ساعات بريتلينغ (Breitling) فحسب، بل هي أيضًا واحدة من قلة من الساعات الأسطورية التي عرفتها صناعة الساعات. ولا تزال هذه الساعة الكلاسيكية التي أُنتجت في القرن العشرين تتمتّع بشهرة في القرن الحادي والعشرين، وذلك بعد أكثر من 65 عاماً من إطلاقها لأوّل مرّة لتلبية الاحتياجات المتزايدة لسوق الطيران التجاري والترفيهي. وبفضل المسطرة المنزلقة المستديرة التي تُمكّن مرتدي الساعة من إجراء جميع العمليات الحسابية الضرورية أثناء الطيران، اعتُمِدت ساعة نافيتايمر (Navitimer) من قِبل الطيارين، وبشكل خاص رابطة مالكي الطائرات والطيّارين (AOPA) في الولايات المتحدة الأمريكية. كما تعززت مكانتها في ستينيات القرن العشرين عندما ارتدتها شخصيات شهيرة مثل عازف الجاز الشهير مايلز ديفيس وبطل سباقات الفورمولا 1 جيم كلارك.

وتبدو هذه الساعة الخالدة، التي يمكن تمييزها فوراً، أنيقة اليوم كما كان الحال عندما صُمِّمت لأوّل مرة.

ساعة نافيتايمر ذات الرقم المرجعي 1959 806 ري إديشن (Navitimer Ref. 806 1959 Re-Edition) من بريتلينغ (Breitling): اهتمام بأدق التفاصيل

صُنِعت ساعة نافيتايمر ذات الرقم المرجعي 1959 806 ري إديشن (Navitimer Ref. 806 1959 Re-Edition) من بريتلينغ (Breitling) بانتباه شديد إلى كل أدق التفاصيل في تصميم ساعة نافيتايمر (Navitimer) التي أُنتجت عام 1959. وكما في التصميم الأصلي، فإن تصميم الساعة الجديدة يتميز بميناء أسود بالكامل مع موانئ فرعية ذات لون متناسق. كما أن فيها أحد العناصر التي تميزت بها الساعة الأصلية ذات الرقم المرجعي 806 في عام 1959، وهو كتابة اسم بريتلينغ (Breitling) بحروف كبيرة على الميناء وتحته شعار مجنح دون توقيع. وهناك حقيقة لا يعرفها الكثيرون، وهي أن الشعار المجنح دون توقيع استُخدم للسوق الأوربية، في حين أن الساعات التي بيعت في الولايات المتحدة الأمريكية كانت تحمل شعارًا عليه توقيع رابطة مالكي الطائرات والطيّارين في الولايات المتحدة الأمريكية.

ولساعة نافيتايمر ذات الرقم المرجعي 1959 806 ري إديشن (Navitimer Ref. 806 1959 Re-Edition) قرص دوار مرصع بأربع وتسعين حبة كريستال، وهو نفس عدد حبات الكريستال التي استخدمت في نموذج عام 1959. وخلال مدة إنتاج الساعة الأصلية نافيتايمر (Navitimer) ذات الرقم المرجعي 806، تراوح عدد حبات الكريستال المحيطة بالقرص ما بين 125 حبة في بداية خمسينات القرن الماضي و93 حبة في عام 1960. قد يبدو هذا تفصيلًا صغيرًا، ولكنه مهم بالنسبة للشغوفين بالساعات العريقة.

وحتى العلبة المصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ، والتي يبلغ قطرها 40.9 مم بالضبط، صُنِعت خصيصًا لساعة نافيتايمر ذات الرقم المرجعي 1959 806 ري إديشن (Navitimer Ref. 806 1959 Re-Edition) ولها نفس شكل وطلاء القرون التي كانت في الساعة الأصلية ذات الرقم المرجعي 806. وهذه الساعة متاحة بسوار جلديّ مُعتَّق أسود اللون. والمسطرة المنزلقة المستديرة الشهيرة المثبتة تحت قطعة من زجاج الإكريليك المحدب لها نفس الشكل الذي كان في الساعة الأصلية وسيميزها على الفور عشاق ساعة نافيتايمر (Navitimer).

وفي الواقع فإن الميزات الحديثة الوحيدة في الساعة الجديدة هي مقاومة الماء، التي زادت إلى 3 بار (عمق 30 مترًا) والطلاء بمادة سوبرلومينوفا (Super-LumiNova®). ورغم أن هذه المادة حديثة ومضيئة، فقد أولي اهتمام كبير بلونها لضمان الاتساق مع المادة اللامعة التي استخدمت في الساعات السابقة. واللمسة اليدوية الختامية تمنح الميناء مزيدًا من الجمال الممزوج بعبق الماضي.

أما بالنسبة للحركة اليدوية الأصلية في ساعات نافيتايمر (Navitimer) السابقة، فقد حلت مكانها حركة ميكانيكية (ذات ربط يدوي) جديدة كليًا اسمها مانوفاكتشر كاليبر بي09 (Manufacture Caliber B09) وصُنِعت في مصانع بريتلينغ (Breitling) بناء على حركة مانوفاكتشر كاليبر 01 (Breitling Manufacture Caliber 01) التي تشتهر بها الشركة، وهي حاصلة على شهادة المعهد السويسري الرسمي لاختبار كرونومتر الساعات (COSC). هذه الحركة ستُستخدم في الكثير من النسخ الجديدة من نماذج الساعات التاريخية الأخرى ذات الربط اليدوي التي ستصدر في المستقبل.

علامات
عرض المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق